بلاغ صحفي متعلق بقرار المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري حول شكاية حزب المؤتمر الوطني الاتحادي ضد الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة وشركة سورياد – القناة الثانية.